Search

عمليات جراحة تجميل الانف


يلجأ العديد من الناس إلى إجراء جراحة التجميل ومنها تجميل الأنف لأسباب تجميلية أو نتيجة لوجود تشوهات بالأنف حيث أن في العديد من الحالات يتم إجراء هذه الجراحة من أجل تصحيح موضوع منتصف الأنف لدى الأشخاص الذين يعانون من مشاكل بشكل تناسق الأنف.

وفي هذه المقالة سوف نتناول موضوع أسباب إجراء عمليات جراحة تجميل الأنف عن طريق مركز سينا.

عمليات جراحة تجميل الانف

تؤدي عمليات جراحة تجميل الأنف إلى حدوث تغيرات في المظهر الخارجي.

يمكن لجراحة الأنف أن تضخم أو تصغر حجم الأنف، وقد تؤدي إلى تغيير شكل طرف الأنف، وتضيق أو توسيع النخير تغير الزاوية بين الأنف والشفة العلوية.

هنالك بعض الحالات التي يصب فيها الاهتمام على استقامة التحدب، والبعض يركز على تنعيم طرف الأنف و تضييق المنخرين وفي بعض الحالات تضاف إلى ذلك جراحة منصف الأنف.

أنواع عمليات جراحة تجميل الانف

هناك نوعان من عمليات جراحة تجميل للأنف وسوف نذكرها من خلال السطور التالية:

جراحة تجميلية:

والهدف منها تحسين شكل ومظهر الأنف مع الوجه.

جراحة ترميمية:

والهدف من هذه الجراحة هو إستعادة شكل ووظائف الأنف وتصحيح تشوهات الأنف.

أسباب إجراء عمليات جراحة تجميل الأنف

يرجع السبب إلى إجراء عمليات جراحة تجميل الأنف إلى عدة أسباب سوف نتناولها من خلال السطور التالية:

  • تضيق فتحة الأنف الذي يعيق التنفس.

  • وجود كسر بالأنف نتيجة التعرض لحادثة ما.

  • تغيير حجم الأنف وشكلها ونسبها.

  • قد يتم إجراؤها لإصلاح التشوهات الناتجة عن إصابة أو لتصحيح عيب خلقي أو تحسين بعض صعوبات التنفس.

  • تغيير أمور معينة في شكل الأنف، مثل: الميلان، الحجم

  • اعوجاج عظمة الأنف.

كيف يتم إجراء جراحة تجميل الانف؟

يوجد العديد من أشكال الجراحات التجميلية المختلفة ويتم إستخدام أنواع التقنيات المختلفة حسب طبيعة الحالة ويتم استخدام تقنية رأب الأنف وهي عملية تعديل شكل الأنف والتي أحيانًا ما يشار إليها بعملية إعادة تشكيل الأنف، تتم بغرض تجميلي بالدرجة الأولى ألا وهو زيادة التناغم والتناسق بين الأنف وباقي ملامح الوجه، إلا أنها تُجرى في أحيان كثيرة بغرض علاج مشاكل واضطرابات التنفس الناتجة عن تشوهات أو عيوب في بنية الأنف، و بسبب التعرض لبعض الحوادث.

كيف تستعد لجراحة تجميل الأنف؟

هناك عدة تعليمات يمكنك من خلالها الإستعداد لإجراء جراحة تجميل الأنف وهي كالأتي:

  • في البداية يساعد الفحص البدني على تحديد التغيرات التي تحتاج لإجرائها وكيف ستؤثر السمات البدنية مثل سمك جلدك أو قوة الغضروف في نهاية أنفك على نتائجك. الفحص البدني قاطع كذلك في تحديد تأثير عملية تجميل الأنف على تنفسك.

  • لابد من إجراء بعض التحاليل وكذلك تخطيط رسم القلب الكهربائي قبل العملية بثلاث أسابيع.

  • الإمتناع عن تناول الطعام لمدة 8 ساعات.

  • يجب أن يمتنع المريض عن تناول أي أدوية قد تسبب سيولة في الدم وتأخر التجلط قبل العملية بأسبوعين، ومن بين هذه الأدوية بعض المسكنات مثل الأسبرين والعقاقير التي تحتوي على ايبوبروفين.

  • يجب على المريض أن يتوقف عن التدخين أو تناول النيكوتين.

  • يجب أيضاً الامتناع عن تناول المشروبات الكحولية في الفترة التي تسبق العملية الجراحية وفي الفترة التي تليها.

  • إذا كنت ستخضع للتخدير الكلي في العملية الجراحية فيجب الامتناع عن تناول أي أطعمة أو مشروبات لمدة لا تقل عن 8 ساعات قبل إجراء العملية.

ما بعد جراحة تجميل الأنف

  1. تعتبر جراحة تجميل الأنف من الجراحات البسيطة التي لا تتطلب فترة نقاهة أو تعافي طويلة، حيث يتمكن المريض من مغادرة المستشفى في اليوم التالي من إجراء العملية الجراحية وأحياناً في نفس اليوم.

  2. لا بد من الالتزام بتعليمات الطبيب بعد العملية الجراحية لضمان تعافي صحي وسريع.

  3. بعد العملية يكون الأنف مختلف ويبدأ شكله بالتغير التدريجي مع زوال الانتفاخ، والالتزام بتناول العلاج الموصوف وتجنب التعرض لأشعة الشمس قدر الإمكان، فتصل الأنف إلى شكلها النهائي في فترة تتراوح بين أسبوعين وحتى 12 أسبوع.

  4. التحلي بالصبر والالتزام تماماً بتعليمات الطبيب.

  5. الإهتمام بتناول الأطعمة الغنية بالألياف، مثل الفاكهة والخضروات لتجنب الإمساك. من الممكن أن يسبب الإمساك في الإرهاق والضغط على موقع الجراحة.

  6. بعد العملية الجراحية يلتزم المريض بنفس التعليمات التي يتم الالتزام بها عقب كل العمليات الجراحية، فيجب عليه ألا يتناول الطعام إلا بعد التأكد من حركة الأمعاء، وأن يحاول الحركة في المنزل قدر الإمكان لتجنب الجلطات.

  7. لابد من الابتعاد عن ممارسة التمارين الرياضية العنيفة لمدة لا تقل عن ثلاثة أسابيع بعد العملية.

  8. يجب أيضًا الحفاظ على جفاف جبيرة الأنف في الأسبوع التالي للعملية وحتى إزالتها، وينبغي عدم التعرض لضوء الشمس المباشر في الأسابيع التالية للعملية وحتى تمام التعافي.

ما هي النتيجة المتوقعة بعد عملية تجميل الأنف؟

  1. تظهر نتائج عملية تجميل الأنف بعد فترة من إجرائها يتم تقييم النتائج في خلال عام من إجراء الجراحة، وبعد زوال التورم بالكامل في منطقة الأنف. ويجب أن يكون الشخص جاهزاً لتقبل هذا التغيير الكبير في شكل الوجه والذي سينتج عن تغير شكل الأنف.

  2. تورم الأنف بعد 6 إلى 8 أشهر، ولكن غالباً تحتاج لإكمال فترة الـ 12 شهراً، ليكون أنفك قد تعافى تماماً من الداخل والخارج، وتظهر النتائج الكاملة.

  3. كما يجب على المريض عدم الإستعجال والتحلي بالصبر وأن يتمتع المريض بنظرة واقعية، فلا ينتظر نتائج فورية عقب انتهاء العملية الجراحية، ويدرك المدى الزمني المتوقع.

  4. أن يلتزم تمامًا بتعليمات الطبيب حتى يتعافى بشكل جيدة وصحة طيبة.

ما هي فترة نقاهة جراحة تجميل الأنف؟

ستشعر بالتحسن بالتدريج كل يوم خلال الأسبوع الأول. عادةً ما يشعر الناس برجوعهم إلى حالتهم الطبيعية بعد أسبوع من الجراحة.

بعد الجراحة، سيكون هناك بعض التورم. قد يستغرق التعافي من هذا التورم عدة شهور، على الرغم من أن أغلب الأشخاص يتوقفون عن ملاحظته بعد شهرين.

قد يستمر معك فترة أقصاها 8 أسابيع، وتستطيع أن تخفف من الألم الحاصل عن طريق استخدامك لمسكنات الألم بعد استشارة الطبيب بشأن المناسب لك.

كيفية تقسيط عمليات جراحة تجميل الانف؟

يقدم مركز سينا أقوي عروض وخدمة التقسيط على عمليات الجراحة التجميلية للأنف وذلك لمدة 12 شهر بدون مقدم أو فوائد وبأقل عمولة في مصر حرصاً على تقديم أفضل رعاية طبية بأقل تكلفة.

أهم النصائح اللازمة للحصول على نتائج مضمونة لتجميل الأنف؟

للحصول على نتائج مضمونة لجراحة تجميل الأنف لابد من إتباع التدابير الوقائية لعدة أسابيع بعد الجراحة وهي تتمثل في الأتي:

  • تجنب الأنشطة العنيفة مثل الرياضة الهوائية والركض.

  • ارتداء ملابس فضفاضة تلائم الجبهة وتجنب الملابس التي قد تضايق الأنف عند لبسها أو خلعها.

  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف، مثل الفاكهة والخضروات لتجنب الإمساك. من الممكن أن يسبب الإمساك في الإرهاق والضغط على موقع الجراحة.

  • يفضل عدم التعرض للشمس في فترة التعافي، خوفاً من الإصابة تصبغات جلدية.

  • الاهتمام باستعمال الكمادات تستطيع على التورم والانتفاخ بعد استشارة الطبيب حول سلامة استخدامها.

  • احرص على تناول الأدوية التي وصفها لك الطبيب بانتظام وتبعاً للتعليمات.

  • ابق على تواصل مع الطبيب في حال حصول أي طارئ، مثل نزيف مفاجئ من الأنف.

  • تجنب تعبيرات الوجه الشديدة مثل الابتسام أو الضحك.