Search

عمليات جراحية تجميلية وشفط الدهون


تعمل عملية شفط الدهون إلى إزالة الدهون الزائدة في مناطق معينة في الجسم، وده من أجل تحسين مظهر الجسم من ناحية جمالية والعمل على تقليل من محيط الخصر مع محيطات مناطق أخرى في الجسم.

كمان تتم عملية شفط الدهون تحت التخدير العام أو الموضعي، وفقاً للمناطق اللي يتم من خلالها شفط الدهون، ومهم استشارة الطبيب بخصوص الأدوية التي ينبغي على المريض التوقف عن أخذها قبل العملية.

ومن خلال المقالة هنقدر نتعرف على ما هي فوائد عملية شفط الدهون وما هي مخاطرها وما هي افضل العيادات لإجراء عملية شفط الدهون ، كل هذا وأكثر من خلال السطور التالية وكيفية التقسيط من خلال مركز سينا.

عملية شفط الدهون

عملية شفط الدهون هي عبارة عن عملية جراحية تجميلية يتم من خلالها استخدام أسلوب الشفط لإزالة الدهون من أجزاء معينة بالجسم، مثل البطن أو الوركين أو الفخذين أو الذراعين أو العنق والدقن؛ التي لم تستجب للنظام الغذائي وممارسة الرياضة.

وهي من العمليات البسيطة التي لا تشكل خطورة كبيرة على صحة المرأة، وليس لها أي أضرار إذا ما أُجريت بطريقة صحيحة على يد طبيب من أصحاب الخبرات.

دواعي عملية شفط الدهون

يمكن استخدام عملية شفط الدهون بهدف إزالة الدهون المزعجة من مناطق الجسم التي لا يمكن أن تستجيب ولا تقل عند اتباع النظام الغذائي وممارسة التمارين الرياضية مثل البطن، والذراعين العلويين، الأرداف، الفخذين، الكاحلين، الذقن، العنق، الصدر والظهر.

يقلل شفط دهون البطن عدد الخلايا الدهنية التي تزيد بزيادة الوزن، وتعتمد كمية الدهون التي يتم إزالتها على حجم الدهون وشكل المنطقة التي تخضع لشفط الدهون .

كما يمكن أن تستخدم عملية شفط الدهون أيضا لتصغير الثدي أو في حالة التثدي عند الرجال.

عمليات جراحة تجميلية وشفط الدهون

يتم إجراء عمليات جراحة تجميلية وشفط الدهون بهدف رغبة المريض للحصول على الجسم المثالي والتخلص من الدهون الزائدة بالمناطق المختلفة بالجسم غير أن هناك العديد من التقنيات التي يتم إجراؤها في عملية شفط الدهون.

كما أن عملية شفط الدهون فى مصر شهدت نجاحًا كبير فى الفترة الماضية، خاصة مع التطور الطبي الذي أحدث طفرة هائلة في مجال شفط الدهون واستحداث تكنولوجيا جديدة تتمثل فى استخدام الفيزر معتمدة من أكبر منظمات الصحة العالمية.

ما هي التقنيات المستخدمة في شفط الدهون؟

يوجد العديد من التقنيات المستخدمة في شفط الدهون سواء كانت جراحية أو غير جراحية وسوف نتناولها من خلال السطور التالية:

أولاً شفط الدهون جراحياً

يتم فيها إزالة الدهون الزائدة بحرص وبدقة شديدة من مناطق معينة في الجسم، ويجري هذه العملية فريق طبي من جراحي التجميل على درجة من الكفاءة.

ده غير أنها من أكثر العمليات التجميلية انتشاراً لأنها الأكثر أماناً والأكثر دقة وكذلك الأكثر استمرارية من حيث النتائج المرغوبة ولكنها تحتاج وقت أطول من العمليات غير الجراحية للتعافي التام قد تصل إلى ستة أسابيع، ولذلك تعد أكثر تكلفة مادية.

وتتم العملية عن طريق إدخال أنبوب صغير مفرغ إلى الجزء المراد إزالة الدهون به، ويتم تحريك الأنبوب في الجزء المراد إزالة الدهون منه وسحب هذه الدهون إلى خارج الجسم حتى الوصول لشكل الجسم المنحوت المرغوب فيه.

ثانياً شفط الدهون غير جراحياً

يوجد عدة تقنيات مختلفة يتم من خلالها شفط الدهون غير جرحياً هنتعرف عليها من خلال السطور التالية:

إذابة الدهون بالتبريد

من أكثر عمليات شفط الدهون بدون جراحة انتشاراً، فهي تعمل على إزالة تجمعات الدهون المستعصية من عدة مناطق في الجسم للحصول على قوام مثالي ومتناسق ونتيجة فعالة وسريعة.

إزالة الدهون بالليزر

تعد عملية إذابة الدهون بالليزر من العمليات الآمنة والفعالة في نحت الجسم والتخلص من الدهون المستعصية، كما يحفز الجلد على إنتاج مادة الكولاجين والتي بدورها تقوم بشد الجلد وتجعله أكثر نضارةً وحيوية وتقضي على الترهلات.

إزالة الدهون بالموجات الفوق صوتية

تعتمد هذه التقنية على استخدام خليط من موجات صوت ذو ترددات منخفضة وأشعة ليزر وهواء بارد في تفتيت الخلايا الدهنية وتحويلها إلى أحماض دهنية حرة يسهل على الجسم التخلص منها، وكذلك تعمل على التخلص من علامات التمدد والسليوليت.

ويمكن استخدامها في مناطق البطن، والظهر والخصر والصدر والذراعين والساقين والذقن.

إزالة الدهون بتقنية الـ RF

تعتمد هذه التقنية على إنتاج طاقة حرارية من جهاز الموجات المستخدم تفتيت الخلايا الدهنية في هذه المنطقة وبذلك فإنها آمنة على خلايا الجسم وهى نفس فكرة التخلص من الخلايا السرطانية بموجات الراديو.

كما تعمل على تحفيز الجلد لإنتاج مادة الكولاجين، فتساعد على شد الجلد والتخلص من التجاعيد مع الحفاظ على نضارته بالإضافة إلى شفط الدهون المستعصية.

كم تكلفة عمليات جراحية تجميلية وشفط الدهون؟

لا يوجد هناك قاعدة ثابتة حول موضوع التكلفة فهي تختلف باختلاف عدة عوامل وهي:

  1. خبرة وشهرة الجراح الذي يجري لك العملية.

  2. نوع التخدير المستخدم سواء كان كلي أو موضعي.

  3. طريقة والتقنية المختلفة في شفط الدهون المستخدمة.

  4. صعوبة المنطقة التي يتم شفط الدهون منها يمكن أن تستغرق المناطق الكبير.

  5. مكان إجراء العملية (مستشفى أو عيادة) و أيضاً المنطقة التي يجرى بها العملية والبلد حيث تختلف الأسعار بناء على المناطق.

ما هي الطريقة المناسبة لشفط الدهون؟

لا يمكن القول أن هناك طريقة واحدة يمكن الإعتماد عليها في شفط الدهون بل يعتمد على تشخيص طبيبك المعالج وطبيعة الحالة ومنها طريقة جراحية حيث يمكن أن يكون اختيار مثالي لتقليل رواسب أكبر من الدهون، فيمكن أن تحسن المظهر والمحيط لمناطق عديدة في نفس الوقت، ولكن تحتاج تكلفة أكبر وعرضة أكثر للمضاعفات الصحية من الطرق غير الجراحية.

والطريقة الأخرى هي تقليل الدهون غير جراحياً يمكن أن يكون الاختيار الأفضل عند توافر الوزن المناسب، مرونة الجلد والرغبة في جعل الأماكن التي يصعب التحكم فيها باتباع نظام غذائي وممارسة التمارين الرياضية أصغر.

نتائج عملية شفط الدهون

نتائج عملية شفط الدهون لن تظهر بوضوح إلا أن ينتهي الورم والالتهاب يختفي تماماً. في بعض الحالات، قد يستغرق ذلك بضع شهور. معظم التورم ينتهي بعد نحو 4 أسابيع.

الأشخاص الذين يستطيعون الحفاظ على وزنه قد ينعمون بنتائج دائمة. أما الأشخاص الذين يكتسبون وزنا زائدا بعد عملية شفط الدهون قد يجدون تغيرا في توزيع الدهون في الجسم. الأشخاص الذين تجمعت لديهم الدهون سابقا في منطقة الفخذين قد يجدون منطقة المؤخرة هي المنطقة الجديدة لمشكلة تجمع الدهون.

كيفية تقسيط عمليات شفط الدهون؟

في مركز سينا نوفر خدمة التقسيط على خدمات العيادات ومنها خدمة التقسيط على عمليات جراحية تجميلية وشفط الدهون بالتعاقد مع أكفأ المراكز الطبية والدكاترة لضمان الجودة والخدمة بأقل تكلفة ولذلك لمدة 12 شهراً بدون مقدم أو فوائد وبأقل عمولة في مصر.

وفي نهاية هذه المقالة

نود أن تنال هذه المقالة إعجابكم وتكون قد أمددتك بالمعلومات الوفيرة حول موضوع عمليات جراحية تجميلية وشفط الدهون كما تم التوضيح في هذه المقالة عن مميزات وطريقة تقسيط عمليات جراحية تجميلية وشفط الدهون من خلال مركز سينا.